ستموت بائساً وحيداً

ستموت بائساً وحيداً

رأيت أم كبيرة بالسن أنحنى ظهرها بشكل فاضح

لديها من الأبناء 5 تربيهم وتعلمهم دروس الحياة وتسهر لراحتهم !

و رأيت أب كهل متمرد يخرج في أول الصباح ويأتي في أخر الليل وينام فقط

دون أن يهتم بزوجته التي عاشت معه حياه يملئها الصبر والبؤس, أو يسئل عن أبنائه الذي يتلهفون لرؤيته والتحدث معه

يستيقظ صباحاً من اليوم الثاني ويمارس كل أنواع التوبيخ اللفظي والمدح في ما قدمه وفي صنيعه لهم ! ويخرج

.. ولم يزرع في قلوبهم سواء الألم النفسي والجسدي وحياة أشبه بالذليله

وأكثر لحظات الألم التي رأيتها في تلك الأم الكبيره بالسن ..

حينما تبذل كل ما لديها وكل مالديها كي تسعده لكن ليس من أجله , من أجل من تربيهم !

وحين يأتي خطأ صغير منها ! يستعمل معاها كل أنواع الظلم و الكذب و يعلق كل شيء فوق رأسها …

أليس أنت السبب أيها الكهل المتعجرف ؟ الأناني الذي لا يهتم سواء بنفسه !

ستموت بائساً وحيداً متعفناً بالتراب.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s